fbpx

شيء مخيف كلما فكرت فيه ارتعبت ان يقاس حجم تقوى المؤمن بمقدار كراهيته لمن يختلف عنه في الإيمان! د. ماهر صموئيل

مساحة إعلانية

مراحل العلاقات...

مراحل العلاقات

هل تساءلتِ مرّة لماذا بعض الأشخاص غادروا إطار حياتك؟؟ أنظري قليلًا إلى الوراء وتمعّني بعلاقتك بهم...

يدخلون حياتي... أحيانًا لهدف ما... أحيانًا أخرى لفترة ما... وأحيانًا لمدى الحياة...

عندما أدرك أيًّا من الأسباب السّابقة هذا أو ذلك الشّخص موجود في حياتي... حينها أعرف ما عليّ أن أقوم به مع هذا الشّخص...

- الهدف... هذه الحالة عادة ما تكون من أجل إكتمال أو إشباع حاجة معيّنة... ولقد دخل هذا الشّخص إلى حياتي ليساعدني لاجتياز مشكلة أو ظرف معيّن... أو ربّما ليمنحني الدّعم أو الإرشاد... أو لأتجاوز حالة صحّيّة معيّنة ولربّما تكون حالة روحيّة أو عاطفيّة أيضًا... يبدو لي هذا الشّخص وكأنّ الله أرسله ليمشي بجانبي في هذه الظّروف... وهو في الحقيقة كذلك... فيسمح الله لأشخاص بأن يدخلوا حياتي لمواكبتي ومساندتي في مواقف أو صعوبات... فهم موجودون معي لهدف معيّن... ولاحقًا... حين تنتهي المهمّة الّتي شاءهم الله أن يساعدونني على إنجازها... يختفون من حياتي... ليس بالضّرورة أن نختلف، فمن الممكن أن يغادروا الحياة، أو تأخذهم مشاغلهم بعيدًا، أو أن تحصل بعض المواقف حين نرى كلانا بأنّ ما أنجزناه قد تمّ ونفترق بحبّ ورضى أحيانًا... وأحيانًا أخرى عليّ أن أتّخذ القرار بأنّه علينا الإفراق لأجل مصلحة الطّرفين... إنّما في جميع الأحوال أعلم أنّ الصّلاة الّتي رفعتها مسبقًا لأجل المساعدة في أمر ما قد استًجيبت عن طريق أولئك الأشخاص... وأنّ الحزن الّذي كنت به قد تخطّيته بمعيّتهم...

- الفترة... أو موسم!! آخرون يأتون إلى حياتي لموسم أو فترة وجيزة... وتنتهي.. في هذه المحطّة يكون لديّ اختبار أحتاج أن أشاركه... فيرسل الله أحدهم إلى حياتي كي أشاركه ما يدور في داخلي... فالمشاركة تؤدّي إلى النّموّ والنّضج والتّعلّم... هكذا أشخاص يأتون حاملين السّلام والمرح والضّحك معهم... ومعهم أيضًا أقوم بأمور لم يسبق لي أن قمت بها... يجعلني الوقت معهم أمتلىء فرحًا وغبطة... فرحًا حقيقيًّا... إنّما لفترة أو موسم... ويختفون بالهدوء الّذي أتوا به...

- مدى العمر... هذا النوّع من العلاقات يعلّمني دروسًا للحياة كاملة... يعلّمني أنّ التّواجد معهم هو من أجل البناء على أسس من العواطف المتينة... ودوري في هذا أن أتلقّن الدّرس جيّدًا... فأقدّم لهم المحبّة الّتي يحملونها لي وأضع في علاقتي معهم كلّ الخبرات الّتي إكتسبتها في علاقاتي في مراحل حياتي المختلفة...

هل تساءلتِ مرّة لماذا بعض الأشخاص غادروا إطار حياتك؟؟ أنظري قليلًا إلى الوراء وتمعّني بعلاقتك بهم... ماذا قدّمتِ؟؟ ماذا إكتسبتِ؟؟ ماذا تخطّيتِ؟؟ وكم من ضحكات ضحكتِ؟؟

المواضيع: الحياة, الهدف, الأشخاص, الدرس, العلاقات, الموسم, مدى العمر

طباعة

إنضمي إلينا

صفحتنا على الفيسبوك

صوّتي الآن

إحصاء

هل أفسدت علاقاتك بسبب الغضب ثم ندمت؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote: