بعد أن ماتت جدَّتي، ماتت داخلي كلّ فَرْحَةٍ يمكن أن تعطيها إمرأةٌ مُخْلِصَة. أحمد بهجت

مساحة إعلانية

فازَتْ بجائزة أجمل خطّ... وهي من دون كَفَّين

فازَتْ بجائزة أجمل خطّ... وهي من دون كَفَّين

"مَبْتورَة الكَفَّين تفوز بمسابقة أجمل خطّ في أميركا" ..... "إحْتَضَنَتْ القلم بين ذراعيها وكتبتْ بخطٍ رائع"

لم تُعِقْها الإعاقة، بل كانت لها الإنطلاقة... هذه الطّفلة التي تمكَّنتْ من تخطّي إعاقتها لتفوز بجائزة أجمل خطّ في ولاية ڤيرجينيا...

إنّها "أنايا إليك" إبنة ال ٩ سنوات – التي وُلِدَتْ من دون كَفَّين، والتي تَحَدَّت إعاقتها لا بل إستخدمتها لتحقيق إنتصارها، حين قرَّرَتْ خوض مسابقة أجمل خطّ، على مستوى الولايات المتّحدة...

لم تستخدِم "أنايا" كفّاً إصطناعيًّا للكتابة، لكنّها تستعدُّ للكتابة وتقف على زاوية رؤية أفضل، ثم تضع القلم بين ذراعيها وتتّجه نحو الورقة، لتبدأ بالكتابة بخطّ يُوصَف بأنّه "رائع".

عام ٢٠١٦ تمكّنت "أنايا" من التّغلّب على ٥٠ متسابقًا ومتسابقة لتفوز بجائزة أجمل خطّ لذوي الإحتياجات الخاصّة في أميركا.

وتقول معلِّمة "أنايا" بأنّها "مُلهِمَة الجميع، وهي لا تترك عائقًا يحول دون تحقيق وفعل ما تحبّ..."

تمتلك الطّفلة "أنايا" قوَّة إرادة تفوق قوّة الكبار، ممّا دفعها إلى تحدِّي واقعها وهزم العوائق التي تلازمها، وتفوز بالجائزة... وهكذا لمع إسمها وتَصَدَّر جميع الصّحف والمجلاّت، وإحتَلَّ مواقع التّواصل الإجتماعيّ تحت عناوين كبرى منها: "مَبْتورَة الكَفَّين تفوز بمسابقة أجمل خطّ في أميركا..." و "إحْتَضَنَتْ القلم بين ذراعيها وكتبتْ بخطٍ رائع..."

بعد فوزها بالجائزة، توالَتْ التّصاريح عن الطّفلة "أنايا"، وكان أبرزها التّصريح الذي صرَّحَتْ به مديرة المسابقة السيَّدة "كاثلين رايت" حين قالت: "إنَّ خط "أنايا" يمكن مقارنته بشكلٍ كامل بخطّ شخص يمتلك كَفَّين عاديّين... هكذا بَدَتْ اللّوحة التي قدَّمَتها خلال المسابقة..."

قال منظِّمو المسابقة إنّهم خطّٓطوا لتقديم مكافأة لكلّ مشارك... وقد نشروا صُوَرًا لأنايا وهي تمسك بالجائزة بسعادة بالغة..."

وتقول أنايا: "أحبّ الكتابة بأحرف مُتَّصِلة.. إذا كُنْتُ حزينة أَرسم فهذا يجعلني أشعر بالسّعادة... لقد علَّمتني جدَّتي حمل القلم بين مِعصَميَّ..." وتُعَبِّر "أنايا" عن شعورها بعد الفوز فتقول: "أنا فخورة..."

ونحن نقول إنك بالفعل متميزة...

المواضيع: الفخر, وذوي الإحتياجات, الجائزة, مسابقة أجمل خطّ, الإعاقة, الشعور بالفخر

طباعة

إنضمي إلينا

صفحتنا على الفيسبوك

صوّتي الآن

إحصاء

هل فكرت كيف ستحسن بداية العام الجديد؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote: