fbpx

أحيانًا لا يريد النّاس سماع الحقيقة، لأنّهم لا يريدون رؤية أوهامهم تتحطَّم.

لا تنسوا الإبتسامة... إنّها معدية

لا تنسوا الإبتسامة... إنّها معدية

و#الإبتسامة هي #رسالة_صامتة_مُفرِحة، تبعث على #الأمل والإرتياح... وتمنح المستلم #طاقة_إيجابية... تُشعِره بالأمل و#الأمان.. وتضفي جوًّا من #الرّاحة_والسّلام. هل اختبرتها يومًا؟!؟!  

تغيب الإبتسامة عن الوجوه حين يسيطر شبح المرض... وحين يقف الموت على الأبواب ليسرق الأحباب والأصحاب، غير آبه بالمشاعر والقلوب، وغير مكترث للآهات والدّموع... 

وفي زمن تندر فيه الإبتسامات، ويختفي رنين الضّحكات، لتحل محلَّها التّنهّدات... لا بد من التّذكير بأنّ الإبتسامة تنير ظلام يوم إنسان آخر... وهي كَمَن يضيء شمعة وسط عتمة اللّيل. 

تقول الكاتبة كريستينا تشيتورد: "إبتسم، لأنّه عندما تبتسم تزداد ثقتك بنفسك، إبتسم لكي تنير يوم إنسان آخر." 

والإبتسامة توحي للنّاس بالرّاحة والثّقة... وتجعل الآخرين أكثر إيجابيّة... إنّها باب للتّواصل والإنفتاح... فتراهم يبتسمون بالمقابل، أو يبادرون إلى إلقاء التّحية، وربّما يبدأون بالتّحدّث إليك... فيصُحُّ ذلك القول بأنَّ "الإبتسامة مُعدِيَة"... 

للإبتسامة تأثير إيجابي على الصّحّة النّفسيّة والعقليّة والجسديّة... إنّها سلاح ضدّ التّوتّر - فبعد دراسات عديدة، قال الباحثون إنَّ الأشخاص الذين يبتسمون باستمرار واجهوا صعوبات أقلّ من غيرهم، في حالات التوتر، وعادت ضربات القلب لديهم إلى طبيعتها بسرعة أكبر من أولئك الذين لا يتمتّعون بابتسامة عريضة. 

وبحسب أستاذ علم الأحياء بجامعة برلين الحرَّة، البروفسور كارستن نيمتس، فإنَّ الإبتسامة تساعد الجسم على إفراز مادة الإندورفين التي تحارب التّوتّر النّفسي وتطلق مشاعر السّعادة. 

باحثون أميركيون يقولون أنَّ جرعة يومية من الإبتسام أو الضّحك، قد تكون مفيدة لعضلة القلب... لأنّ الضّحك أفضل من التّمارين البدنيّة.. إذ يجعل الأوعية الدّموية تعمل بشكل أكثر كفاءة. 

ويقول الطبيب مايكل ميلر بكلية الطبّ بجامعة ماريلاند: "لا نوصي أن تضحك بدون أن تمارس التّمارين البدنيّة، لكن نوصيك أن تضحك بانتظام"... 

ويشير الكتاب المقدَّس إلى هذا الموضوع فيقول:  

"القلبُ الفرحان يُطَيِّبُ الروح. والروحُ المُنسَحِقة تُجَفِّفُ العظام." أمثال ١٧: ٢٢ 

والإبتسامة هي رسالة صامتة مُفرِحة، تبعث على الأمل والإرتياح... وتمنح المستلم طاقة إيجابية... تُشعِره بالأمل والأمان.. وتضفي جوًّا من الرّاحة والسّلام. 

إبتسم… فالابتسامة هي طريقك الأقصر إلى قلوب الآخرين. 

المواضيع: الراحة, السلام, اللطف, الامل, الابتسامة, الابتسامة معدية, الابتسامة مفتاح تواصل

إنضمي إلينا

صفحتنا على الفيسبوك

شاركي برأيك

هل هناك تفرقة بين طريقة التربية بينك وبين أخوك؟