Skip to main content

الكتابة... طريق لإيجاد النّفس

الكتابة... طريق لإيجاد النّفس

عندما تكتبين... دعي الكلمات تخرج من روحك... من قلبك... موهبتك ينبوع، كلّما شربت منه، ازداد دفق عطائه...

لم أعرف يومًا أنّ الكتابة... ستغيّر حياتي...

لم أتوقّع يومًا مقدار المشاعر التي تخرج منّي عندما أكتب... وبعد مرور الوقت، وجدت بأنّ الكتابة ساعدتني على شفاء روحي من أمور كثيرة... فقد كانت هي العلاج الصّامت للعديد من المشاكل التي واجهتها...

ساعدتني الكتابة في إظهار مشاعري... فأغلب المواضيع التي كتبتها كانت تتعلّق بأمور شخصيّة... منها تجارب مررت بها... ومنها ما علّمتني أمورًا لم أنتبه لها... ومنها ما غيّر نظرتي وآرائي، فوجدتني أعدّل في اعتقادات خاطئة ظننتها صحيحة لفترة من الزّمن... منها ما كتبته بفرح وسرور... ومنها ما كتبته بعينين تملأهما الدّموع... في جميع الأحوال، استطعت أن أخرج المشاعر المدفونة بداخلي... ولم أتركها هناك لتتراكم مع الزمن... وتكبر في ذهني لتأتي على ما تبقّى لي في الحياة...

الكتابه هي علاج نفسيّ للرّوح... فهي تساعدك على وضع المشكلة على الورق أمامك وتمكّنك من التّأمّل بها عن بعد... حينها تستطيعين معرفة أسبابها... وتبدأين بالبحث في كيفيّة علاجها... وهذا بدلًا من التّحسّر والشّكوى من المشكلة العالقة...

سنوات مرّت عليّ وأنا أكتب... والآن أيقنت بأنّ الكتابة تُبقي العقل في عمل دائم... فهي تساعد على البحث في المواضيع... والبقاء على اتّصال مع العالم من حولك... والمعرفة والإطّلاع على أمور لم تكوني قد فكّرت بها مسبقًا...

تساعدك على التّعليم والتّعلّم... تساعدك على نشر رسالتك في العالم... هي صوتك الّذي يمكنه قول ما لا تقدرين على البوح به أحيانًا...

تساعدك على تذكّر تجارب الماضي.. فتأتي الفترة الّتي تنظرين فيها إلى الوراء... تبتسمين... وتمضين قدمًا...

الكتابة هي مكان للإعتراف... مكان لاستكشاف الأفكار المختلفة... وهي مكان للقاء أشخاص جدد... الكتابة هي المكان الذي تجدين فيه نفسك من خلال شخصيّات اخترعها خيالك... أو بالأحرى، شخصيّات عشتها وتعايشت معها... ومن وجهة نظرها يمكنك إيجاد ما لم تقدري على إيجاده في فترة أتعبتك من كثرة البحث...

الكتابة تجعلك تتّخذين قرارات أفضل... وتوسّعين مهاراتك في الحياة... تساعدك على معرفة الأمور التي تفضلينها... وتجدين نفسك فيها، سواء كانت مواضيع حياتيّة أو سياسيّة أو اقتصاديّة أو غيرها من الأمور الّتي تشغل فكرك...

وكما قلت سابقًا... فالكتابة تساعدك على أن تعلّمي الناس... وأن تزيديهم معرفة، وذلك من خلال مشاركتك إيّاهم بخبرات الشّخصيّة الّتي تدوّنينها بأسلوب إبداعيّ خارج من تجربة صادقة وحقيقيّة...

تساعد الكتابة على أن تلهمي الآخرين، ولكن في البداية عليك أن تؤمني بنفسك وبالمواضيع التي تكتبين عنها... أن تحبّي ما تفعلينه وأن تقومين به بقلب صادق... وضمير حيّ... وشغف مجنون... فعندما تكتبين عمّا حقًّا تشعرين، تنقلين هذه الطّاقة الإيجابيّة من داخلك لتبعث وحيًا في نفوس قرّائك...

الكتابة هي طريقة للتحدث مع روحك... مع فكرك... ومع الآخرين... هي بشكل أو بآخر وسيلة راقية للتّواصل السّليم...

المشاعر, الفن, الكتابة, الموهبة , التعلم والتعليم, الطاقة الإيجابية, التواصل السليم, الكتابة حياة, الكاتب, وسيلة تواصل

  • عدد الزيارات: 1394